تقدم شاب لخطبة فتاة

فلما وجد الأب فيه الصفات المناسبة طلب منه مهر ريال واحد فقط

قال الأب : حنا نشتري رجال ولا يهمنا المال

فرح الشاب و تم الزواج





كانت هناك حركة يقوم بها الزوج دوما على سبيل المزاح
كلما اشترى الرجل علبة بيبسي يقول لزوجته : أنتي وعلبة الببسي نفس الشيء كلكم بريال
والزوجة مقهورة وتكتم غيظها
ودايما يناديها يا علبة البيبسي
طلعوا مرة يتمشون واشترى بيبسي قال لها : تخيلي ؟؟!!
أنتي خسرتيني نفس ما خسرني البيبسي ههههههه

طفح الكيل .......

طلبت الزوجة تزور أهلها واشتكت هناك لهم من زوجها وقالت :

أرخصتم مهري فأرخص قدري

عصّب الأب وقال للزوج الذي أتى لأخذ زوجته :
خلها اليوم عندنا وتعال أنت وأهلك بكرة عندنا عزيمة

فرح الرجل ( ما يدري وش بيصير له )

اليوم الثاني جاء هو وعائلته

فوضع لهم الأب علبة بيبسي !!

استغربوا الأهل لكن الزوج بدأ يشعر أن السالفة عن تعليقاته
ثم أتى الأب بعلبة ثانية وثالثة
ووضعها أمام أهل الشاب وقال لهم :
أخذتوا بنتنا بعلبة بيبسي والآن نعطيكم 3 علب ونبيها ترجع لنا



كاد الزوج يغمى عليه من الإحراج

أما أهله فلم يفهموا شيئا
شرح لهم الأب الموقف فغضب الجميع على الزوج

أهكذا جزاء من أكرمك؟؟

حلف الأب ألا تخرج البنت من بيته إلا ب300 ألف ريال

وأيده الجميع ...
أحرج الزوج وعلم أنه يستحق ما حصل له

وقام بدفع المبلغ مهما حصل لأنه يحب زوجته




ولكن بعد فتره قام يناديها


يا مصنع البيبسي



ههههههههههههههههههههه